Friday, February 8, 2013

مذكرات كاتبة ريفية 3





مساء الحب الافلاطونى والرومانسية العفيفة 
مسائكم نقاء زى قلوبكم بالظبط 
الحب ده حالة كدا مش ليها وصف اساسا بس ليها ظواهر و أدلة 
ازاى تعرف ان فى اتنين مرتبطين طبعا هتقولى تلاقيهم ماسكين ايدين بعض وماشيين على الكورنيش 
هرد عليك بمنتهى الحقد " اهو انا نفسى اجرب الحكاية دى "
هتقولى مش انتى مخطوبة يا بنتى يعنى عادى ده انا بقولك مرتبطين بس اصلا 
هقولك احنا معندناش واحد يخرج مع خطيبته اساسا ده غير اننا معندناش كوريش هههههههه
الحب فى الارياف لسه زى الافلام الابيض واسود بتاعت زمان دى 
لما عبدالحليم كان بيقف لسميحة تحت البيت ويفضل رايح جاى لحد ما تبص من البلكونة 
وجواب فى كشكول المدرس واهتمام بالنظرات و خوف يخليه يمشى وراها وهى مروحة كل يوم 
علشان بس يطمن انها وصلت البيت ولو بيحبها بجد عمره ما هيكلمها غير يوم ما يجى يقرا الفاتحة 
الحب عندما كمان التزام
 يقول لأهله انه بيحبها من ثانوى علشان يخلوا بالهم منها علشان فى الوقت المناسب يتقدملها 
كمان البنت متقدرش تعمل حاجة غير نظرات
وتتصاحب على اخته وبنت عمه و بنت بنت خاله و بنات الجيران 
المهم انها تكون قريبة وتعرف كل الاخبار من بعيد لبعيد 
تتلغبط لو بصلها وحد اخد باله و وشها يحمر لما يبتسملها حاجة كدا فيها ريحة زمان 
طبعا ده لو احنا بنتكلم عن الحب اللى بجد مش الارتباط المتعارف عليه 
لكن فى بردو عندنا الارتباط العادى اللى انتوا عارفينه لكن بيكون فضيحة و سمعة سيئة للبنت و الولد 
لكن هى بتقول لكل البنات اللى تعرفهم وهو بيعرف كل الشباب وبكدا بتكون هى كارت محروق وهو كذلك 
بس حتى وهى عارفة ان علاقاتها معروفة بتكون خايفة و دايما بتحاول تخبى و مش بتكون بالجرأة
اللى تخليها تقابله وتمشى معاه على الكورنيش الا فى حالات نادرة جداا وبيكونوا معروفين بالاسم كمان 
انا اول مرة شفت خطيبى كان يوم ما جه اتقدملى كان فاهم ان شخصيتى على المدونة والرغى والجنان 
هو ده اللى هيجى يلاقيه بس لما جه ولقانى مكسوفة خالص كدا و طفلة اساسا هو كمان اتكسف اوى 
قمت وافقت بقى علشان اتكسف اصل الولاد اللى عندهم حياء دول بقوا من بقايا الزمن الجميل 
بصراحة كنت خايفة جدا من فكرة انه قاهرى ومش هعرف اتعامل معاه بالرومانسية والحب اللى انا عرفاه 
وان عندهم الدنيا مفتوحة وخروجات بقى والحاجات دى 
لكن الحمد لله تفهم الوضع ولقيت انه فرحان جدا بالالتزام ده 
مشكلة كبيرة جدا بتواجه الحب وهى " الصديقة "
نظرا لان احنا مفيش عندنا حاجة اسمها ولد وبنت صحاب 
انا عمرى ما كان عندى صديق طفولة والكلام ده
ولا عمرى كلمت ولد فى الجامعة علشان اساله على حاجة اصلا 
ازاى بقى اقبل بفكرة ان حبيبى يكون ليه صحاب بنات 
وتأتى المبررات مهى قدامى من زمان هفكر فيها دلوقتى وانتى معايا ازاى يعنى .... دى مجرد صديقة 
دى اصلا مختلفة عنى جدا متنفعنيش ..... اعقلى ربنا يهديكى 
طيب انت تقبل انها تقولك نفس الكلام على صحاب زمان او ولد من قريبها حتى وتقولك انهم صحاب 
وطبعا هيقول لا علشان الولد عايز حبيبته ليه هو لوحده مفيش حد يكون قريب منها غيره 
الموضوع ده بالنسبالى عقدة من ضمن عقد الريف اللى عمرى ما هتنازل عنها 
وعن عقد ومتناقضات وغرائب وعجائب الريف هحكيلكم بكرة ان شاء الله 

ملحوظة صغنونة : المركز يختلف عن القرية والمدينة عن الفلاحين
انا من مركز ومدينة وبعيد عن القرى والفلاحين 
لكن كله ريف وارتباطهم ببعض هو سر جمالهم






23 التعليقات:

ابراهيم رزق said...

ههههههههههههه

كنتى تسبيه يمسك ايدك يا فوزية
اربع سنين كلية و مكلمتيش زميل

ايه يا بنتى ده
احنا دخلنا الكليه غير عشان البنات

نتكلم جد شوية
تصدقى انى نسيت الجد اللى كنت هتكلم فيه
معلش بقى
جميل الاحتفاظ بالعادات و التقاليد
لكن الاجمل هو تغيير العادات و التقاليد الباليه والخاطئه
فمش عارف يا ايه بحس عندك الاستسلام للامر الواقع
اما انه يوجد صداقة بين ولد و بنت
فالاجابة
نعم
انا مازال لى اصدقاء من ايام الكلية
هم بالنسبة لى مثل اخواتى البنات و كل ازواجهم يعرفوننى
الا واحده تزوجت بسلفى و قطعها عن الدنيا و ما فيها
بس خلاص

تحياتى

aya abd elkarim said...

عجبنى حب الريف حب زمان ده يا بنتى ما يتعوضش :)

Aya Mohamed said...

ابراهيم رزق

ههههههه ايوة انا معقدة بعترف
لكن مش بستسلم خالص
يمكن الظروف اللى عندى اقصى درجات المواجهه ليها كدا
مش عارفة بس انا مش احب ان يكون عنده صديقة
لكن بدأت اتاقلم مع الاجواء :)

Aya Mohamed said...

آية

طبعا يا يويو
نورتينى يا حبيبتى <3

re7ab.sale7 said...

برغم انا بلديات يا آية الا اني مع الاستاذ ابراهيم جداااااااا
انا غالبا بقدر اكون مجموعات زملاء بسهولة لكن محدش يقدر يعرفني بسهولة
وبقدر اكون صداقات بسرعة ومعارف بسرعة لك ن قلبي مقفول شوية
بس غالبا جريئة بالتعامل مع خجل ريفي طبيعي
لكن مش زي ما انت كدة خاااااالص
الاحتفاظ بالعادات والتقاليد بالنسبة لي شيء والاحتفاظ بالاخلاق والمباديء شيء اخر
انا عندي مباديء وافكاري واخلاقي هي الاهم من تقاليد بالية

مصطفى سيف الدين said...

لي عودة لقراءة البوست
معلش بس علشان مضطر اقوم علشان انام و راجع من السفر النهاردة
عايز اقولك اني جبت كتابك بس مش لاقي الفلاشة اللي هاصوره بيها
ثانيا مش قادر ارد رسالتك اللي على الفيس علشان بعتت طلب صداقة لحد اعرفه بس رفضها و ادولي باند للرسايل لغير الأصدقاء لمدة اسبوع لو حاجة مهمة عايزاني فيها انا موجود ابعتيلي اللي عايزاه و هارد عليكي هنا

asmaa fathy said...

علي فكره يمكن انا مع طريقة الحب والارتباط بتاع زمان

انا اتجوزت تقليدى وطبعاكان ممنوع الخروجات نهائي والقعدة لوحدنا عندنا في البيت

ورغم اننا كنا مخنوقين بس اللي كان بيتعمل شايفاه صح

عموما في انتظار باقي مذكراتك

وبالنسبة انه يمسك ايدك علي الكورنيش انا عملتها بعد الجواز وكنت حامل كمان هههههههههههههه

يعنى ملحقوه هتعوضيها بعدين
اه عايزين نعرف الراسين اتوفقوا ازاااااااي هههههههه
تحيــــــــاتي

Asmaa Fathy

ظلالي البيضاء said...

يبدو أنه ستكون هنا وجهات نظر كثيرة مختلفة ومتباينة لكنها لن تفسد جمال تلك المذكرات ..
يمكننا أن نفرق بين عادات وتقاليد بالية كما وصفها بعض الأحبة والمبادئ والأخلاق كما وصفتها أختي رحاب ..
فالعادات والتقاليد التي يمكن لها أن تبلى فتصبح باليةً هي ما ورثناه عن الآباء والأجداد وليس لهم فيه أي مستند أو دليل شرعي .. كحرمان الأنثى من الميراث مثلاً أو في حالتك كحرمانها من الخروج مع خطيبها إذا كانا قد عقدا عقد زواجهما .. فهي من العادات التي لا مستند لها .. ولا يمكن أن نتمسك بمثل تلك العادات بل يجب علينا محاربتها قال تعالى :"وإذا قيل لهم اتبعوا ما أنزل الله قالوا بل نتبع ما ألفينا عليه آباءنا أو لو كان آباؤهم لا يعقلون شيئاً ولا يهتدون "
؛
؛
أما الأخلاق التي مستندها ومرجعها إلى الشريعة والقرآن والسنة والفقه فهي ليست بتقاليد بل هي مبادئ وأخلاق وشرع لا بد لنا من الالتزام به وهي لا تبلى ولا يصح أن نقول إنها بالية لمجرد كونها أصبحت عادةً لدى آبائنا وأجدادنا كالحجاب مثلاً ونحوه ..
؛
؛
فليس كل قديم يبلى وإلا فالله تعالى هو الأول والآخر ..
بانتظار بقية المذكرات .. مع التحية الطيبة

ظلالي البيضاء said...
This comment has been removed by the author.
مصطفى سيف الدين said...

عدت و قرأت
احنا برضه زيكم يا آية
مش لغير المرتبطين بس كمان المخطوبين
في مواعيد للزيارة مواعيد للمكالمات
كل حاجة فيها اتفاقات
و فوق ده كله العروسة مبتشوفش بيت الزوجية غير بعد الفرح لا ترتبه و لا حتى تحط لمساتها

Lobna Ahmed said...

متابعة :)

ليلى الصباحى.. lolocat said...

هههه انت جميلة واسلوبك اجمل
استمتعت بكل حرف وبكل تعليقات الاصدقاء خاصة تعليق استاذ ابراهيم :)


اعتقد ان هذه المذكرات ستلقى نجاح كبير بمدونتك :) لانها ممزوجة بالعفوية والبساطة والصدق

واسأل الله لك اختى الحبيبة ان يتم عليك فرحتك مع خطيبك :) وينعم عليكم بالذرية الصالحة ان شاء الله


متابعة معك دائما
تحياتى بحجم السماء

mena moon said...

الحب اللي كده ده احلى بكتير من اللي بتقال عليه حب دلوقتي ده

كل حاجه فيه محسوسه اكتر بكتير عشان بتيجي بعد شوق ولهفه.

واحساس الوحده بانها فعلا غاليه وانه يوم ما حبها فكر فيها كزوجه مش حاجه تانيه

ده كله في حد ذاته جميل

#موضوع الكورنيش ده انا كمان نفسي في اوي بس للاسف معندناش نيل في اسماعيليه وهو كمان مش من اسماعيليه ف بردو الموضوع معايه مرخم اوى زي عندك كده

Aya Mohamed said...

رحاب

انا كدا باختيارى مش استسلام لعادات
بالعكس العادات دى مبقتش موجودة
بس انا مش بكون شايفة مبرر اكلم ولد فى الجامعة
او اكون جزء من شلة ولاد وبنات
بكون مرتاحة اكتر لما بكون عارفة انا مقربة من منين وليه

Aya Mohamed said...

مصطفى

فرحتنى جدااا ربنا يخليك يارب
وعقبال ما تلاقى الفلاشة بقى ان شاء الله
وتمام الموضوع وصلك فى الرسالة الجماعية
احنا كمان عندنا العروسة مش بتروح تفرش شقتها بس الايام دى بعض الناس بتوافق

Aya Mohamed said...

اسماء

هى مامته شافتنى فى معرض الكتاب السنة اللى فاتت
وجابته وجت عندنا
و اتخطبنا بقى وكدا :D

نورتينى يا عسل

Aya Mohamed said...

ظلالى البيضاء

متفقة مع حضرتك جدا
اسعدنى رأيك :)

Aya Mohamed said...

لبنى

وانا سعيدة :)

Aya Mohamed said...

ليلى الصباحى

الاجمل انك هنا :)
ربنا يخليكى يارب ويسعد قلبك دايما

Aya Mohamed said...

منة

ان شاء الله بعد الجواز نعوضها
زى ما اسماء قالت فى امل اهو :)
ربنا يسعدك يا حبيبتى يارب

أحمد said...

تحفة ههههههههههههههه رغم انها مش موجودة دلوئتى اوى يعنى ممكن حاسس فيها زى ما قلتى افلاطونية بس فى التعبيرات الريف تفوق على المدن حاليا فى موضوع الحب والارتباط الشواهد والاحصائيات والواقع بيثبت ده

بس جامدة فعلا

Aya Mohamed said...

احمد

ميرسى جدا لرايك
نورتنى :)

ياسمين خليفة said...

على فكرة أهل المدن والقاهرة ميفرقوش كتير اوي عن الريفين في تفكيرهم لأن أصلا ريفين برضه وعلشان ناس كتير مش بيواقفوا ان بناتهم يكلموا ولادهم وأنا لما كنت في الكلية لما كنت بشوف بنت بتقف مع ولد كنت بسمع صحابي بيتريقوا عليهم وبيقولوا عليهم انهم مش محترمين بس الفرق ان القاهرة كبيرة وفيها اماكن كتير مممكن الناس تتقابل
لكن لما تشوفي نظرة الناس لهم تلاقيهم مضايقين منهم