Friday, March 29, 2013

شهرزاد تحكى عنها




بلغنى أيها الملك السعيد ذو الطلة البهية 
أنّ أميرة قلبك لازالت نائمة تتابع الأحلام عليها ولا تريد الاستيقاظ 
وكلما همّ أحدهم بالاقتراب منها أبعدته روحك الطيبة التى تحميها 
و يتساءل الجميع ..من أين أتيت إليها ؟ وكيف؟ ولمَ أنت على وجه التحديد ؟؟
وتجيبهم براءة ابتسامتها الخجولة لا أدرى عن من تسألون 
وذات نهار جائتها الأحلام فى ثوب ساحرة الحب 
وأهدتها نصف التفاحة التى أهدتك إياها من قبل وأوصتها أن تفتح لك الابواب جميعها
- لا تكملى دعينى أسألك 
كانت هنا قبل أن تأتى إحداهن وكانت تحكى لى عن سحرها و بهائها 
أخبرتنى أنّ الحياة دونها لا تستحق لكنها قط ما اخبرتنى عن أميرتى النائمة كما فعلتِ
أهذا يكفى كى أترك الدنيا خلفى و أحقق الأحلام لأجل أميرتى ؟
- مولاى لا جواب لى فى حضرتك فإنك أقدر على الحكم و أعلم بالجواب 
- فلتحدثينى اكثر عن الأميرات ؟
- بلغنى عن الأميرات أنهن تحلمن بالحب فتدعون الله وتخجلن من المجاهرة 
- وماذا عن أميرتى
فى ليلة مقمرة استخارت الله فيك و فتحت جميع الأبواب لتستقبل البشارة 
ومنذ أن فعلت وهى تنعم بذلك السحر الحلال
وبلغنى فيما قد بلغنى انها تنتظر خبرا سعيدا مبتدأه عندك و ما يضاف اليه منك

Monday, March 25, 2013

أحلام الورق إلى خالو إبراهيم



أسعد الله اوقاتك و رزقك من الخير الكثير 
تحية طيبة و بعد 
منذ ان اخبرتنى بان رسائلى تعجبك وانا افكر فيما سأكتبه إليك 
لا اخفى عليك انى اعدت سرد الرسائل على ذهنى مرارا حتى نسيت ما كنت سأكتبه 
وهذه عادتى لا أنكر فأنا لا أجيد الحديث المباشر لشخص بعينه 
اخشى اصطدام الكلمات بحواجز العقل او إحجامها عن اختراق القلب 
لكن لا بأس فانا فى تلك الفترة ادرب نفسى على الحديث 
وكأنى تلك الطفلة التى بلغت لتوها مرحلة تعلم النطق 
وهل يختلف الحكى بعد اعوام من الصمت عن اولى مراحل تعلم الكلمات لا أظن 
ففى كلا الفترتين نحتاج ان نستجمع قوانا كى نتمكن من الالمام بمفردات الحياة 
ان ندرك ماهية القلوب كى نلقى الكلمات المناسبة فى حضرتها 
ولا اعلم هل اخاف ادراك ان القلوب التى عرفتها لم تعرفنى فلم تستوعب كلماتى 
ام انى لم اعرفها جيدا فكنت ساذجة الى حد الترصد بالوجع 
لا تندهش فتلك الطفلة الجميلة التى ظننتها تحلم على الورق تحملت ما يفوق برائتها من الألم 
فحاولت ان تجمل عالمها لتهرب من احاديث الواقع العقيمة الى احلام الورق الوردية 
لم تكن تدرى ان تجميل دنياها صبر و ان اليقين بالفرج إيمان
وان الصبر والإيمان جزائهم تحقيق احلام الورق 
لكنها لا تزال تخشى الجميع .. نعم الجميع بلا استثناء 
تخشى الوجع والفقد و الخيانة حتى النسيان لا شئ يدعو للإطمئنان حيالهم 
جميعهم مصدر للألم وان تعددت المسميات 
لذا ابدو قليلة الحديث اقترب وابتعد حتى لا اقع فى براثن الوجع من جديد 
الحياة عندى هادئة للغاية و جميلة فى الوقت ذاته بالجوار هاتفى لا يصدر نغمته الا من " هو "
وعندما اشتاق لصديقاتى احادثهم فى ايجاز للاطمئنان لا اكثر 
اما الاحاديث والاحلام فهى اجمل على الورق 


Thursday, March 21, 2013

دواعى بهجة




بفرح اوى بكل بنوته بتبعتلى صورة فى مسج 
وبكل كلمة بتيجى فى وقت مش متوقع 
عندى فولدر مجمعة فيه كل الصور الهدايا اللى بعتهولى 
اما كلامكم فمحفوظ فى قلبى ... بحبكم اصلا 

تعب السنة كلها بيبان نتيجتة فى يوم الام اللى هو يوم المعلمة اللى هو يومى 
احساسى بفرحة الاطفال و بحب اولياء الامور سواء كانوا اولادى او اى اطفال فى المدرسة 
حاجة كدا بتخلينى فخورة بيا وطول اليوم بقول الحمد لله 
فخورة بـ فاطمة وهى بتقول سيناء وكان شايل الوانه 
وكامل وهو بيبصلى ويقول علمونا فى مدرستنا 
وعمر وزياد وهاجر ومريم و كل ولادى اللى حسسونى فعلا انى عملت حاجة 
فخورة بيا والمدير والناظر بيسلمونى شهادة تقدير المعلمة المثالية 
وعلشان كدا جبتلى شيكولاته كبيرررررة ^_^

ديوان اسبشيل فى الطريق ليا 
الديوان ما هو الا تسجيل لحقوق الملكية لشاعر جميل جداااا 
وتجربة اولى علشان يختار اللى هينشره فى الديوان اللى هيغزوا بيه المكتبات ان شاء الله 
وبما انه قايلى ده سر متقوليش لحد فانا مش هقول هو مين 
بس هقوله ربنا يوفقك يااااارب ويسعدك يا ........ :)))))

لما كتبت استاتيس " صديقاتى العزيزات .. شكرا " 
وصلتنى رسايل كتير من صديقات بيعتزروا على تقصيرهم معايا 
وناس كتبت كومنتات انهم بيحبونى 
وهذا ان دل على شئ يدل على ان اللى على راسه ...... احم احم 
مش محتاجة حد يقولى انه بيحبنى واو وحشاه فى حاجات كدا بتتحس مش بتتقال 
وان كنت فرحت جدا ان الرسالة وصلت

فى اكتر من حد بعتلى رايه فى كتابى " حالات مفردة " ولما بسال اشتريت الكتاب منين
يكون الرد فى صديقة اهدتهولى او استلفته من واحد صاحبى
مش مهم المبيعات المهم عجبهم ودوروا عليا علشان يقولولى
المهم الرسالة وصلت و سابت أثر ولو ابتسامة
الحمد لله :)

من الحاجات اللى بتسعدنى اوى كومنتات بلوجر 
تحس ان فى حد تعب نفسه وجالك بيتك مخصوص علشان يسيبلك رسالة على الباب ويمشى 
تخيل بقى لو الشخص ده بيجيلك كل يوم ياااااه 
من غير ما يكون مستنيك تزوره علشان يردلك الزيارة لا هو بيحب كلامك وبس 
علشان كدا انا بحب بلوجر اكتر من الفيس بوك 

آل بلوجر بحبكم :) 



Saturday, March 16, 2013

رسالة إلى لبنى



حديثك على الترقب و عن ارتباطى به فاجأنى 
وقد كنت اظن ان لا احد يعلم عن الامر شئ 
تعلمت الا انتظر فاى كان ما انتظره لا يأتى 

فصرت مؤمنة بأن ترقب المستحيلات فى دعاء كفيل بأن يجعلها واقعا 
أتعلمين انى اشعر بالحزن والفراق واترقب حدوثهما ايضا ؟!
الامر عندى تجاوز ترقب الاحلام 
لكنى مثلك انتظر تلك المفاجاة التى لا اعرفها لكنها حتما ستكون بحجم شغفى للقائها 

اريد ان اخبرك انى بدأت افكر أكثر فى علاقات من حولى 
اخاف وارتجف كلما تكررت على مسامعى جملتك لى 
هل حقا ثمة خيط يربط جميع الشخصيات حتى وان لم يبدو عليهم ذلك 
بالامس القريب ابتعدت عن الجميع حتى ابتعد عن شبح النص القديم الذى يربط جميع الابطال بذات الخيط 
تمنيت ان اقطع ذلك الخيط لكن احلامى لا تزال على نفس وتيرتها السابقة 
قد يكون ذلك من اعراض اكتئابى الفترة السابقة او انه من اسبابها حقا لا اعلم 

 اليوم بدأت فى خطواتى الجادة تجاه تحقيق حلمى الكبير
متيقنة انك تعلمين ما تخفيه السطور قدر يقينى بأنك تعلمين عنى ما لم يعلمه سواكِ 
سألقالكى قريبا ولن نكف على الحديث اترقب ذلك اليوم وذلك الحديث بشغف 


Saturday, March 9, 2013

كلاسيكيات القلب



يحكى ان فتاة تشبهنى كثيرا تعشق تلك التحف القديمة
و تهتم كثيرا بذكرياتها لذا جمعتها على اسطوانة جرامافون
اطلقت عليها " كلاسيكيات القلب " كى تعيدها على قلبها كلما ارهقه التفكير 

(1)
لازلت اعتقد انه ينادينى انا كلما سمعته يتغزل بفتاته ذات المريلة الكحلى
وكثيرا ما ينتابنى احساس قوى  بانى سألتقى بيه يوما ليخبرنى انها انا حقا
وان شمندورة ما كانت الا وصف سرى لى لايفهمه سواى ولن يغنيه باحساس سواه


(2)
من قال ان الاصدقاء يمكثون للابد فبعد سنوات من الفراق يقتحمون افكارك عنوة
يترنحون هنا وهناك ويعبثون بجميع اشيائك فتلك كلماتك تتلاعب بها السنتهم
وذاك ديوانك المفضل وهناك ابتسامتك و بعض من احزانك
يقتحمون احلامك دون ميعاد مسبق للزيارة و يتركون بقلبك غصة من قلق عليهم
فمن منكم إذن الاكثر وفاءً

(3)

أغمرنى بحنان و تناول بعض دقات القلب المرهقة بفعل الذاكرة وأخبرنى
من احببت قبل ان تلقانى ومن هنا لا تعنى اسمائهن ولكنها تستنكر ان تكون حقا فعلت
أسالنى عن حبيبى السابق وليكن سؤالك قاسى بحجم خذلانه
لأخبرك انى ما احببت من بنى آدم سواك وان ما عاداك ما هو الا حماقات طفولية
تجاوز معى بحور الحب السبع و احكى لى قصة حب حدثت منذ زمن بعيد كان بطلاها نحن


(4)
السنة اللى فاتت زى النهاردة
كتبت اسمك على دبلتى
 وباقى شوية صغننين كدا واكتب اسمك فى بطاقتى
ان شاء الله
ربنا يخليك ليا ويباركلى فيك يارب

...................

وامتداداً لكلاسيكيات قلبى فأنا بحب أتسال جدا 
وبناء عليه هعمل زى خالو إبراهيم واقولكم 
أسالونى كتيررررررررر
وانا من موقعى هذا هسألكم ايه جه فى بالكم اول ما قريتوا كلاسيكيات القلب ؟



Wednesday, March 6, 2013

اعزائى الكتاب





الكتب الجماعية 
ممكن كلامى فى الكتب الجماعية ميعجبش حد 
بقيت حاسة بمنتهى الصراحة ان الكتب دى " بتلم " ايوة بقى 
اى حد بيكتب اى حاجة شوية كلام كدا يعملولهم كام صفحة يقوم ايه بقى مشارك فى كتاب جماعى 
وحفلات توقيع و حوارات ولقاءات و بقى كاتب والف الف مبروك 
رغم انى بشارك فى كتب جماعية الا انى فى الفترة الاخيرة بقيت مركزة اكتر 
بشارك مع مين وليه مع مين اللى هى تشمل دار نشر ايه وهل بينتقوا الاعمال ولا لا 
و مين من الكتاب اللى بثق فى كتاباتهم موجود معايا 
اما ليه بقى فطبعا مفيش استفادة مادية لكن الاستفادة المعنوية كبيرة جدا
عايزة اعمل حاجة اكون فخورة بيها 
عايزة اتعلم من النقد واكتسب خبرة بجد مش يكون كتاب وخلاص 
عايزة اكتشف فـ نفسى مناطق ادبية جديدة وافكار مختلفة 
والاهم انى عايزة اوصل لحاجة مش عارفة ايه هى 

...................

هو يعنى ايه ابداع 
كان فى حد قالى من فترة ان الابداع بيكون فى التلاعب بالالفاظ و تطويع اللغة 
بس انا مؤمنة ان الابداع هو النظرة المختلفة لاى حاجة عادى فى حياتنا وخلق افكار جديدة 
وفى ناس تانية قالوا ان اصلا كل الكتاب بيتكلموا فى نفس الموضوعات يبقى فين الابداع 
كان ردى ان الابداع انى اوصل نفس الموضوع لنقطة مفيش حد وصلها قبلى 
لكن مش طول الوقت هفضل فى صراع مع نفسى وانا شايفة ان فعلا مفيش ابداع 
بين كل 50 كاتب فيه 2 او 3 بالكثير اللى بلاقى فى كتابتهم الابداع اللى انا فهماه 
ومع ذلك بلاقى ان كل الناس بتقول لاى حد بيكتب اى حاجة انت مبدع وكتاباتك جميلة واسلوبك رهيب 
طيب هى المشكلة فيا ولا فى مفهوم الابداع نفسه 
يمكن الصراع ده هو اللى مش مخلينى اكتب زى الاول 
بحاسب نفسى ما يمكن انا كمان زى الـ 38 اللى مش مبدعين بس صحابهم بيجاملوهم 
ما يمكن كتاباتى ملهاش اى معنى ولا اى هدف ولا فيها ابداع بس اهو كلام شكله حلو وخلاص 

.......................

حالات مفردة 
مش عارفة ليه بضايق لما حد  يقولى انه حس الكتاب رومانسى 
واقول لا انتوا مش فاهمين اخدتوا بس الجانب السطحى 
بس هو فعلا الكتاب رومانسى مش بفعل الموضوعات لكن بفعل  احساسى 
انا بطبيعتى رومانسية اوى شايفه ان اى موضوع فى الدنيا حله فى الحب 
واى مشكلة حلها فى الدعاء واى قوة مصدرها الايمان 
واحلى حاجة فى حالات مفردة ان تصنيف الكتاب اختلف تبعا لاعمار القراء 
اللى تحت العشرين قالوا انه كتاب متفائل الشباب قالوا انه كتاب رومانسى 
و فوق ال 40 قالوا انه اجتماعى وواقعى 
اختلاف الاراء خلانى فخورة اوى بالكتاب خلانى احس انه ينفع يتقرا دلوقتى 
وكمان عشر سنين وكل مرة حد هيستفاد منه حاجة مختلفة وهيلاقى فيه حاجة جديدة 

........................

بنكتب ليه 
تحديد الهدف بيوفر عليك حاجات كتير اوى ومش عيب انك تقول انا بكتب من غير هدف 
بتعبر عن حالة خاصة او عامة لمجرد انك توصف
براحتك طبعا ده قلمك و ده مكانك واللى مش عاجبه مش يقرا 
بس هو ليه اكتب عن فتاة بتدخن وامثلها مثال جيد او احطها صورة بروفيل وكانها شئ يدعو للفخر 
او اعتبر ان العرى هو الوجه الادق تفصيلنا و الاكثر تعمقا فى الفن 
هو ليه اقتبس كلمات من القرآن الكريم او استخدم مصطلحات العبادة 
واركبها على كلمات غزل او وصف حالة حب 
واقول عادى اصل دى كلمات فى اللغة العربية مش قصدى بيها حاجة 
هو احنا مينفعش نكتب الا اذا اسائنا للذوق العام او للرمز الدينى حتى لو كان كلمة 
مش لاقيه مبرر زى ما انا مش لاقيه وصف يعبر عن احساسى باللى بيعملوا كدا 

........................

فى الفترة الاخيرة بقيت قليل اوى لما بعمل كومنت فى مدونة اى حد 
لكن بقرا وبتابع باستمرار 
حالة الصمت دى مسيطرة عليا جدا مش بس فى بلوجر 
ولكن مع كل الناس بتأمل الوشوش والكلمات 
بشوف مين حقيقى ومين قناع ومين هينسانى ومين هيفتكرنى 
كومنت خالو ابراهيم فى البوست اللى فات هزنى جدا حسيت انه شافنى لما كتبت كلام كتير ومسحته 
حسيت ان علاقتى بناس كتير لازم تقف وحسيت اكتر ان نفسى اعرف انا غالية عند مين 
ومين هيسال عليا لو بعدت شوية 
أتفاجئت بحاجات كتير اوى حصلت الفترة دى وناس كتير اوى سالوا 
حسيت ان الاشياء اللى بيننا اكتر بكتير من الاشياء اللى داخلنا 
ربنا يخليكوا ليا يارب 



Saturday, March 2, 2013

إلى عينيك



اليك
الى نظرات عينيك 
التى تبض وترقص و تنتفض ثم تغفو فى سلام 

(1)
اليوم وبعد ان اتممنا عامنا الاول
 اتحسس موضع عيناك على وجهى 
ارتجف كلما تلاقت اعيننا معا وكانى اراها للمرة الاولى 
ذلك النبض السارى من قلبك الى اعماقى متمثلا بناظريك 
يخبرنى انى لن اقوى على المقاومة وان مر بى امامك الف عام 

(2)
عيناك تجمع بهجة الدنيا فى ابتسامات
اراقب تلك الفرحة التى تغمرك فى الاقتراب 
اشعر امامك ان القلوب جميعها لم تعرف الحزن يوما 
وان السماء قريبة الى الحد الذى يجعلنى امسك بنجمات احلامى 
وبان الفرح هو نظرات عينيك الراقصة فى الابتسام 

(3)
وتقلق فاراقب تحركاتها فى المكان وتفكر فاناشد سباتها بالتوقف عندى 
وتنتفض خوفا على فاجدها تتوقنى لتحتوينى 
صرت احفظ جميع نظراتك و اعشقها 
حيث انى كثيرا ما افتعلت امورا لترمقنى بنظرة تمثلها 

(4)
خلف ذلك الاطار من الصرامة ملامح طفولية 
تظهر كلما اغمضت عينيك
 فتجذبنى لأظل ساعات أتامل ذلك الاستستلام الحانى
و امكث جوارك اصلى و ادعو الله ان يديم على قربك 
 لتعيد الى الحياة بهجتها باشراقة عينيك 

تذييل 

" فلا تسأل ... تحبينى ؟ "
لأن الحب لا يقرأ سوى فى ومضة العين 
وليس قصيدة تسمع 
ولا رتلا من الكلمات يرسو فوق اذنين 
لان الحب فعل الله فى اضرام قلبين 
ورد الفعل تسبيح وهمس صلاة "
احسان البنى