Sunday, December 20, 2015

سنة ورا سنة ♥ ♥



عارف بتسغرب جدا من اللي شايفين الجواز نهاية الحب 
أصلا ده مجرد البداية 
وبستغرب أكتر من اللي شايفين المّحن بتقوي القلب وبتزود المشاكل
بالعكس تماما المّحن بتقرب أووووووي
سنين عدوا علينا وصلنا فيهم لأقصى درجات السعادة
ولأصعب أصعب درجات الإبتلاء
ولو كانت المواقف الحلوة بتقربنا لبعض شوية 
فالمواقف الصعبة مش بس بتقربنا دي خلت روحنا واحدة
بنحس ببعض وبنتواصل بشكل غريب 
سنتين كنت فيهم أبويا وأبني وكل حاجة ليا في الدنيا
السند اللي كنت بدعي بيه طول عمري 
يمكن كل خططي لكل مناسباتنا باظت بس الحمد لله على كل حال
عماله بجمعلك في كل هدايا المناسبات بتاعتنا
علشان نحتفل إن شاء الله براحتنا بعد ما كل الظروف دي تخلص
وياريت تبطل رخامة ولما أقولك نفسك في أيه تقولي
وده لاني بتعب في التفكير في أجيب ايه
بس هدية جوازنا مش تعبت في تحضرها بصراحة هي جت من عند ربنا كدا
في دار نشر بعتتلي وهتنشر المجموعة القصصية إن شاء الله
عارفة ان الخبر ده هيفرحك جدا وكمان انهم ردوا عليا في يوم جوازنا
هنبقي نحتفل سوا بقي ان شاء الله، ربنا يقدرني واسعدك دايما يارب
مش عايزة أطول عليك لأنك هتتعب والله من كتر اللى كتباه في كل مكان
وعمالة أفكر هتلحق تقرأ كل ده أمتى :D
أنا شريرة على فكرة بس بحبك أووووووووي 
ربنا يخليك ليا يا حبيبي ويحفظك ليا ويرجعك بتنا بالسلامة يارب

في نهاية اليوم بقي أحب أهديلك اغنيتين وكل سنة هيزيدوا طبعا ان شاء الله :P
سنة ورا سنة ورا سنة ورا سنة
مشتاق القلب لسه ليك
وبدوب وبغير وأموت عليك
والروح هيمانة طايرة بيك
مشتاقة عنيا نور عنيك
وأستنى بشوق لمسة ايديك
يا حبيبي خلاص ما أنا قلبي ليك
خد عمرى كله سنة ورا سنة ورا سنة ورا سنة
..........
أنا بعشقه
للدنيا أيوة هقولها أنا متفائلة بيه
ده فرحة الدنيا وما فيها جاتلى فيه
وبدعي ربنا كل يوم يخليني ليه
بكون ضعيفه بشوفه أنا بستقوى بيه
ده حد منه على اللي مره بتلاقيه
أنا حبه نفسي طول ما هي ملك ليه

Thursday, December 10, 2015

إنا رادوه إليكِ


يرتجف صوتي بالبكاء، لذا أحاول الحديث بهدوء أكثر
وترتسم على شفتاي ابتسامة تنم عن اقتراب موعد الانهيار
لكنني أظل متماسكة للغاية
أحتضنه بقوة بفعل القهر الذي أستوطن قلبي مؤخراً
وبإستسلام مميت أطبع قبلة أخيرة هامسة "لا إله إلا الله"
فيجيبني بصوت مرتد من أعماق الألم ويداه تتمسك بي أكثر "محمد رسول الله"
ثم نخطو مبتعدان في ثبات



أنتِ قوية بما يكفي
قالتلها لي بتحدي أكبر، وبعنف مقصود، وكأنها تريد أن توقظ يقيني بذاتي
أنتِ أقوي مما يتوقع أحد
قالها لي بانبهار شديد، وكأنه يستحث الكلمات على الصمود أمام "أنتِ"




أعترف لك.. لست بخير مطلقاً
ولكنني أحاول أن أكون... لأجلك فقط
وأعلم أنك الوحيد في هذا الكون الذي يدرك حجم معاناتى
ووحدك تكفيني



من أراد الله جمعهم لن تفرقهم مسافات أو ظروف
من يقّدر الله جمعهم لن تفرقهم أي قوة وإن اشتدت
ولا أي حيل وإن كثرت، قلّ إن الأمر كله لله
وهو على جمعهم إذا يشاء قدير